طيران الإمارات تنفي صحة تعرض إحدى طائراتها كانت متجهة من أستراليا لأبو ظبي لمحاولة تفجير من طرف شخص اعتقل في لبنان

طيران الإمارات تنفي صحة تعرض إحدى طائراتها كانت متجهة من أستراليا لأبو ظبي لمحاولة تفجير من طرف شخص اعتقل في لبنان

طيران الإمارات تنفي صحة تعرض إحدى طائراتها كانت متجهة من أستراليا لأبو ظبي لمحاولة تفجير من طرف شخص اعتقل في لبنان

أكدت شركة طيران الإمارات (حكومية)، عدم صحة ما تردد من أنباء حول تعرض إحدى طائراتها لمخطط تفجير، في وقت سابق اليوم.
وقال المتحدث الرسمي باسم الناقلة الإماراتية المملوكة لحكومة دبي، في بيان مقتضب اليوم الإثنين، إن هذه الأنباء التي نشرت عبر بعض الوسائل الإعلامية مغلوطة وعارية تماماً عن الصحة.

وكان وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق، قال اليوم الإثنين في تصريح صحفي، إن بلاده اعتقلت لبنانياً، خطط لتنفيذ عملية تفجير في طائرة تتبع طيران الإمارات، كانت متجهة من أستراليا لأبو ظبي.
وقالت الشرطة الأسترالية، في 4 أغسطس/ آب الجاري، إن أحد كبار قادة تنظيم “الدولة الاسلامية” أرسل أجزاء لصنع عبوة ناسفة يدوية الصنع، للرجلين اللذين اعتقلا على خلفية مؤامرة لإسقاط طائرة ركاب تابعة لشركة “طيران الاتحاد” الإماراتية كانت ستقلع من مطار سيدني.
ولم تصدر أية تفاصيل بشأن عملية الاعتقال التي وقعت في ذلك التاريخ.
و”طيران الإمارات”، وهي أكبر شركة طيران في الشرق الأوسط، تتخذ من مطار دبي الدولي مقراً لها ومركزاً لعملياتها، وتقوم بتقديم خدماتها إلى أكثر من 120 وجهة حول العالم.

اترك تعليقاً